عن الموقع . اتصل بنا










رأيك يهمنا...اسباب إزدياد حوادث الطرق؟
 

مدرسة الرازي الإعدادية
المدرسة الثانوية الشاملة
هوانا - Hawana بناء مواقع انترنت
 
اختتام مشروع

تم يوم السبت الماضي اختتام مشروع "لنبقى على تواصل" بحضور مسؤول ملف الرفاه الاجتماعي في بلدية أم الفحم السيد مروان خالد ومديرة قسم الخدمات الاجتماعية الحاجة فتحيه اغباريه
 |  14/6/2010
 

اختتام مشروع "لنبقى على تواصل" في مركز رفاهية الطفل والعائلة في أم الفحم

 

    تم يوم  السبت الماضي اختتام مشروع "لنبقى على تواصل" بحضور مسؤول ملف الرفاه الاجتماعي في بلدية أم الفحم السيد مروان خالد ومديرة قسم الخدمات الاجتماعية الحاجة فتحيه اغباريه والدكتور محمود محاميد مدير مركز الخدمات النفسية كما وشارك في اللقاء  عدد من الأخصائيين الاجتماعيين, النفسيين والتربويين من أقسام البلدية بحضور مجموعة  الآباء المشتركين في المشروع ذاته.

 افتتح الاحتفال بآيات من الذكر الحكيم تطرقت لموضوع الطلاق قراها احد الآباء المشاركين في المشروع.

 ثم عرض فيلم خاص يتحدث عن المشروع الذي بدا من خلال مركز الملتقى العائلي الذي يستقبل آباء منفصلين ويهيئ لهم الظروف والإمكانيات للقاءات متواصلة مع أبنائهم من اجل المحافظة على العلاقة بين الآباء والأبناء وتقويتها.

 من الجدير ذكره أن المشروع عبارة عن مشروع مشترك جمع الأخصائيين الاجتماعيين: فايزه محاجنه, منذر مصاروه ومنار تيسير إضافة إلى الأخصائي النفسي محمود تيسير وضابطة الدوام المنتظم السيدة فاطمه محاجنه. ويهدف المشروع إلى رفع مستوى الوعي لدى الوالدين المنفصلين حول حقيقة حق الطفل بان يستمتع ويحظى بوالدية ايجابية سواء من قبل الأم أو الأب لان عملية الطلاق غالبا ما يتخللها تراكمات من مشاعر الغضب المتبادل, حيث يؤثر سلبا على النمو النفسي والفكري للطفل. ومن باب التأكيد عل مصلحة هؤلاء القاصرين تم العمل مع هذه المجموعة على جميع تداعيات وانعكاسات عملية الطلاق مع الأخذ بالحسبان أن تكون عملية الطلاق ناجحة رغم فشل تجربة الزواج.

  خلال الاحتفال تحدث مندوب عن الآباء المشاركين في المشروع, حيث أكد على مدى الفائدة التي تلقاها من خلال المشاركة في المجموعة وقدم توصيات بهذا الخصوص حيث طالب بإقامة مجموعة أمهات تتناول تركيبة الموضوع نفسه.

 ثم تحدثت السيدة فاطمة محاجنة باسم طاقم العاملين على المشروع, حيث تحدثت عن تجربة الانفصال وعن الآثار المترتبة عليها خاصة على المستوى النفسي والتعليمي كما وتحدثت عن الأثر الايجابي للمشروع على مجموعة الآباء وانعكاس ذلك على مستقبل العلاقة مع الأبناء.

في نهاية الاحتفال أطرى كل من السيد مروان والحاجة فتحيه والدكتور محمود كساب على المشاركين وعلى القائمين على المشروع واختتم اللقاء بفقرة فنية مؤثرة جدا من قبل احد الآباء المشاركين حيث عبر عن مدى الألم والأمل المرافق لتجربة الطلاق. كما وتم تكريم المشاركين والقائمين على المشروع من قبل المسؤولين.

 بقي أن نذكر بان مركز الملتقى العائلي بإدارة العامل الاجتماعي منذر مصاروه يستقبل آباء وأبناء وأمهات من داخل أم الفحم وخارجها ويعتمد أسلوب العمل العلاجي على المشاهدات القريبة للقاءات مع إعطاء الملاحظات المهنية والإرشاد اللازم للآباء.

 


جميع الحقوق محفوظة © 2010 بلدية ام الفحم
اتفاقية الخصوصية | شروط الخدمة
Powered by Hawana - بناء مواقع انترنت