جاري الإعداد...

انطلاق مشروع المنطقة الصناعية والإعلان الرسمي عن التسجيل للقسائم

انطلاق مشروع المنطقة الصناعية والإعلان الرسمي عن التسجيل للقسائم
 

انطلاق مشروع المنطقة الصناعية والإعلان الرسمي عن التسجيل للقسائم

 حلم الأمس، والذي انتظره الكثيرون في مدينة ام الفحم والمنطقة، أصبح اليوم حقيقة، بعد الإعلان الرسمي لوزارة الاقتصاد والصناعة الاثنين 16.7.2018 رسميا عن انطلاق عملية التسجيل الرسمي لقطع وقسائم الارض للمنطقة الصناعية في مدينة ام الفحم، والذي سيبدأ يوم 12.8.2018 القادم ويستمر حتى 4.10.2018 القادم.

فقد اعلنت إدارة المناطق الصناعية في الوزارة عن امكانية الحصول على حقوق بالأرض لإقامة مصانع او ورشات مهنية وصناعية في المنطقة الصناعية – حي العيون في ام الفحم – ويمكن للمواطنين تقديم طلبات الى الوزارة للحصول على توصيتها بهذا الخصوص، بما يتعلق بقطع الاراضي في المنطقة الصناعية للصناعات الخفيفة والمهن، او بناء مبانٍ صناعية او مهنية للتأجير.
وأضافت الوزارة في بيانها على الموقع الرسمي لها ان تقديم هذه الخدمة منوطُ بدفع رسوم مالية بقيمة 2500 شيكل، بالإضافة لتضمين كافة المستندات والوثائق الرسمية المطلوبة، بما يشمل المخطط التشغيلي للورشة او المصنع المنوي بناؤه.
هذا وسيعطى الحق بمنح قطع الأراضي لسلطة اراضي اسرائيل فقط وذلك بناء على توصيات وزارة الاقتصاد المتعلقة بكل الاجراءات الرسمية في الوزارة وسلطة الاراضي.
ومن المحتمل ايضا – كما جاء - ان يتم توزيع قسم من هذه القطع في المنطقة الصناعية في ام الفحم على يد سلطة اراضي اسرائيل بمناقصات علنية. كما ينوه بهذا الصدد انه وبناء على سياسة سلطة اراضي اسرائيل فإنه لن يتم تقديم طلبات لتخصيص أراضٍ لبناء او توسيع كراجات.
كما أنه لن يتم التداول في طلبات قدمت للمنطقة الصناعية قبل الاعلان الرسمي من قبل الوزارة. وبإمكان المبادرين والمستثمرين الذين قدموا طلبات قبل ذلك (16.7.2018) ان يجددوا طلباتهم حسب المنشور العام للمدير العام رقم 6.2. وننوه الى انه لن يتم البتّ في طلبات تقدم بعد الموعد الأخير وهو 4.10.2018.
هذا وعقب الشيخ خالد حمدان – رئيس بلدية ام الفحم – على هذا التطور الكبير بما يتعلق بالمنطقة الصناعية في المدينة بالقول: "إنجاز كبير وخطوة أخرى نخطوها وتقدم بارز في موضوع المنطقة الصناعية، انطلاقة موفقة وبحمد الله خدمة لأهالي بلدنا، وفرصة كبيرة لتقدم وتطور الاقتصاد ورافعة اقتصادية كبيرة لمدينة أم الفحم، المنطقة الصناعية ستخلق فرصَ عملٍ وتشغيلٍ ووظائفَ كثيرةً ومتنوعة ومختلفة لأبناء ام الفحم والمنطقة".
مضيفاً: أملنا ان نفتتح في المنطقة الصناعية مشاريع صناعية كبيرة تخدم المنطقة، خاصة أننا خصصنا عشرة دونمات لمشاريع كبرى مقترحة ومطروحة مثل صناعات الهايتك وغيرها، كما ونسعى ان تضم المنطقة الصناعية صناعات متميزة تحمل بصمات وماركات فحماوية مسجلّة، لتصبح هذه الصناعات وجهة القاصي والداني. وننوّه أن المنطقة الصناعية بمساحتها المحدودة مائة دونم (صناعة وتجارة) لا تفي باحتياجات المجتمع الفحماوي، ولكنها بداية موفقة وانطلاقة مباركة طالما انتظرناها وعملنا على مدار سنوات طوال لتحقيق هذا الحلم. على امل اننا نسعى بكل جهدنا لتوفير مساحات اخرى للمنطقة الصناعية من مئات الدونمات ضمن المخطط المقترح للخارطة الهيكلية التي يتم تداولها في هذه الايام بجهود حثيثة مع اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء والمؤسسات الحكومية ذات الصلة للمصادقة عليها".
يذكر أنه تم قبل سنة تقريبا وبالتحديد يوم 22.6.2017 ايداع الخارطة المفصلة للمنطقة الصناعية في مدينة ام الفحم في لجنة التنظيم المحلية وادي عارة، حيث كانت ادارة البلدية وبالتعاون مع الشركة الاقتصادية ووحدة التخطيط في قسم الهندسة قد عملوا على مدار أشهر لإعداد تخطيط بنموذج عصري للمنطقة الصناعية والتجارية في المدينة، وذلك عن طريق اعادة هيكلة وتقسيم وتوزيع قطع الاراضي للتسويق، بحيث تتلاءم مع متطلبات وتطلعات المجتمع الفحماوي على الصعيد التجاري والصناعي كرافعة اقتصادية لام الفحم وتوفير اماكن عمل كثيرة لأبناء المدينة.
 
فيما يلي رابط اعلان وزارة الاقتصاد والصناعة من يوم امس.